Web Analytics Made Easy -
StatCounter
التخطي إلى المحتوى
على أرض الفراعنة… الجزائر تدشن ملحمة المحاربين وتتربع على عرش أفريقيا
الجزائر تفوز

سطرت الجزائر ملحمة الصعود على عرش إفريقيا بهدف استقبلته شباك السنغال من اللاعب بغداد بونجاح بعد تسديدة بغداد في الدقيقة الثانية من بداية المباراة النهائية للبطولة، لتنجني ثمرة كفاحها على مدار البطولة.

الجزائر أحرزت بطولة كأس الأمم الإفريقية للمرة الثانية في تاريخها، بعد أن حصدت اللقب لأول مرة في عام  على أرضها 1990، بينما خسرت السنغال النهائي للمرة الثانية في تاريخها بعد السقوط المدوي أمام الكاميرون في 2002.

وشهدت المباراة النهائية حضوراً جماهيرياً كبيرا خصوصا من جماهير الجزائر، حيث قررت الحكومة الجزائرية تخصيص 28 طائرة بينها تسع عسكرية لنقل 4800 مشجع إلى القاهرة لمؤازرة المنتخب الجزائري أمام السنغال في نهائي كأس الامم الافريقية، ومن المنتظر أن تقلع الطائرات من مطارات الجزائر العاصمة ووهران وعنابة وورقلة.

والجدير بالذكر أن تلك المباراة لم تكن صراعا فقط بين منتخبي السنغال والجزائر، وإنما هي صراع بين اللاعب الجزائري رياض محرز واللاعب السنغالي ساديو ماني على جائزة أفضل لاعب في أفريقيا لعام 2019.

إفتتحت الجزائر التسجيل في الدقيقة الثانية بعد تسديدة عجيبة من بغداد بونجاح ارتطمت بقدم اللاعب ساليف ساني لتطير إلى بشكل غريب  ثم تسكن شباك الحارس جوميز دون محاولات لإبعادها.

وتحصلت السنغال على ركلة ثابتة في الدقيقة 11 في وسط ملعب الخضر ليتم إرسال كرة طولية داخل منطقة الجزاء أبعدها الدفاع الجزائري بإمتياز ليبدأ هجمة مرتدة توقفت عند حارس أسود التيرانجا.