Web Analytics Made Easy -
StatCounter
التخطي إلى المحتوى
لماذا قررت اليابان سفر ولي العهد وابنه على متن طائرتين مختلفتين؟
اليابان

قررت اليابان سفر الأمير فوميهيتو وابنه في رحلتهما المتوجهة إلى مملكة بوتان على طائرتين مختلفتين، وذلك لأسباب أمنية والحفاظ على وريث العرش الإمبراطوري الياباني.

فقالت صحيفة الديلي ميل، أن هذا القرار سببه تأمين مستقبل العرش الإمبراطوري الياباني، حتى لا يكون ولي العهد وابنه في نفس الطائرة إذا وقع حادث بها.

ولأن اليابان لا تسمح بتولي العرش الإمبراطوري إلا للذكور فقط، فإن الأمير فوميهيتو وابنه هما الوريثان الوحيدان للعرش الياباني، فلا بد من تأمين حياتهما، لذلك يستوجب سفرهما على طائرتين مختلفتين.

كان الأمير هيساهيتو هو الحفيد الوحيد للجد الأكبر الإمبراطور أكيهيتو، وكان عمه الإمبراطور ناروهيتو لم ينجب إلا أنثى واحدة فورث هو العرش، وبعده سيكون الأمير فوميهيتو الذي يبلغ من العمر 52 عاماً ولي العهد للإمبراطورية اليابانية، ومن بعده ابنه الصغير الذي يبلغ 12 عاماً يكون ولي العهد الثاني للإمبراطورية اليابانية.

الأمير هيساهيتو هو منقذ الإمبراطورية اليابانية، للعائلة الملكة التي يبلغ عدد أفرادها 22 فرداً، ولم يكن سوى هو الذكر الوحيد في العائلة، و ثماني أميرات، و لأن قواعد وراثة الإمبراطورية اليابانية تستبعد خلافة العرش للإناث، بل تفقدهم صفتهن الإمبراطورية عند زواجهما، فتبعا لهذه القواعد يكون الأمير الصغير هو المنقذ الوحيد للعائلة الملكة من الانقراض.