Web Analytics Made Easy -
StatCounter
التخطي إلى المحتوى
من هي أول سفيرة سعودية بواشنطن؟
ريما بنت بندر

تولت الأميرة ريما بنت بندر اليوم الخميس 4 يوليو مهامها كأول سفيرة للولايات المتحدة، وقد عبرت عن ذلك الأميرة ريما في تغريدة لها على موقع التواصل الاجتماعي بقولها: ” بدأت اليوم مهمتي سفيرة للمملكة لدى الولايات المتحدة الأمريكية، أسأل الله لي ولزملائي التوفيق في مهمتنا لخدمة وطننا الحبيب”.

من هي الأميرة ريما بنت بندر؟

هي أول امرأة ترأس البعثة الدبلوماسية للمملكة خارج بلادها، وهي أحد أشرس المدافعين عن حقوق المرأة وقد أمضت عدة سنوات في واشنطن حينما شغل والدها الأمير بندر بن سلطان منصب سفير المملكة في واشنطن في الفترة بين عامي 1983 و2005.

وقد عملت كمستشارة لولي العهد الأمير محمد بن سلمان واستغلت طلاقتها في الانجليزية ودافعت سياسة ولي العهد السعودي في المحافل الدولية، وقد أشادت بسياساته واصفةً إياها بالإصلاحات الاجتماعية في بعض القضايا مثل السماح للنساء بالقيادة وأنها ليست تشبهاً بالغرب.

وتبلغ الاميرة ريما من العمر 44 عاما وهي أم لولدين وقادت حملة للتوعية بخطورة مرض سرطان الثدي وقد احتلت المرتبة الـ 16 ضمن تصنيف مجلة (فوربس الشرق الأوسط) لأقوى 200 امرأة عربية، وقد شغلت منصبي رئيسة الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية ووكيل الهيئة العامة للرياضة للتخطيط والتطوير.

يذكر أن الاميرة ريما تولت هذا المنصب خلفاً للأمير خالد بن سلمان الذي تولى مؤخراً منصب وزير الدفاع.