Web Analytics Made Easy -
StatCounter
التخطي إلى المحتوى
اليابانية التي أنصت لقصتها ولي العهد السعودي من هي؟
هيروشيما

في صالون متحف هيروشيما التذكاري للسلام استمع محمد بن سلمان ولي العهد السعودي باهتمام بالغ إلى سيدة يابانية تبلغ من العمر 81 عاما وهي تحكي تجربتها مع إلقاء القنبلة النووية على هيروشيما في واحدة من أعظم الكوارث في تاريخ الكوارث البشرية.

ذكرت السيدة اليابانية أنها كانت في السابعة من عمرها حينما شاهدت سقوط القنبلة وتذكرت الوميض الأزرق الذي ملأ أركان السماء، وتذكرت جدتها التي اختفت من الوجود إثر ما حدث ذلك اليوم.

هيروشيما

ومضت الناجية تحكي لولي العهد المآسي التي شهدتها ذلك اليوم وكيف أن المدينة عاشت آثاراً تدميرية كبيرة يعد ما حدث و وصفت كيف عاشت المدينة تحولاً كارثياً كبيراً طرأ على البشر والحجر.

وبعد أن نجت من الانفجار الكبير الذي حدث صارت تناولت المدارس اليابانية تجربتها بعد أن صارت محط الأنظار عقب نجاتها من الكارثة الكبيرة التي حدثت لمدينتها هيروشيما حيث كلفتها هذه التجربة الكثير وفقدت على إثرها كل من كانوا حولها لتعيش هيا بعدها تحكي مأساتها ذلك اليوم إلى الآن.

تلك اللحظة الدامية خلدها اليابانيون بعد أن بلغت خسارتهم 140 ألف شخص عبر العديد من المعالم منها متحف هيروشيما للسلام للتعريف بمدى خطر القنابل النووية وأضرار الحروب، وأصبحت القنبلة الشهيرة مصدر إلهام الكثير من اليابانيين وصار الناجون من هه التجربة يحكون آثارها إلى اليوم.