Web Analytics Made Easy -
StatCounter
التخطي إلى المحتوى
أستقرار سعر الدولار في الأسواق المصرية
الدولار

قام خبراء اقتصاديون من التحذير من تعرض البلاد لموجة تضخمية نتيجة ارتفاع الدولار في السوق الموازية، و عودة شبح ارتفاع أسعار العملة الأمريكية في السوق غير الرسمية ، وارتفاع أسعار بعض السلع الاستهلاكية المستوردة من الخارج، بعد أن وصل سعر الدولار نحو 8.15 جنيه بأغلب مناطق الجمهورية.
وقد أكد وكلاء السيارات في مصر أنه من المتوقع رفع الأسعار بنحو 5% في كافة الأنواع مطلع العام المقبل، وذلك بسبب ارتفاع سعر الدولار في السوق المحلية، فسعر الدولار في التعاملات الرسمية بالبنوك فبقيت الأسعار ثابتة عند حاجز 7.83 جنيه للبيع و7.88 للشراء، وفي شركات الصرافة 8.08 جنيه كحد أقصى للبيع.
وقد تم التأكيد على عجز البنك المركزى المصري عن فتح اعتمادات مستندية لهم على اعتبار أن السيارات من السلع الكمالية، مشيرين إلى أن قرار تحديد سقف الإيداع أحدث نقصا بالمعروض، وذلك سوف يؤدي إلى أرتفاع السيارات مع بداية العام المقبل.