Web Analytics Made Easy -
StatCounter
التخطي إلى المحتوى
صور الوجبات المدرسية التي كانت تقدم للطلاب السعوديين قبل نحو 40 عام
الوجبات السعودية المدرسية

بالرغم من مرور 40 عاماً على توقف تقديم الوجبات المدرسية في المدارس السعودية؛ إلا أن صورها وذكرياتها لا تزال عالقة في نفوس من عاصرها وتناولها أصناف تلك الأطعمة التي كانت توزع في المدارس على الطلبة كنوعٍ من التحفيز والتشجيع للطلبة.

صاحب متحف للمقتنيات الأثرية القديمة الخاصة بالتعليم قديماً يدعى علي المبيريك صرح بقوله: “وزارة التعليم قدمت الدعم الكبير لمسيرة التعليم وتشجيع الطلاب فقدمت لهم وجبات التغذية المدرسية دعما وتشجيعا للعملية التعليمية”.

وأضاف بقوله أن توزيع الوجبات قد بدأ في عام  ١٣٩١/١٣٩٢ هجرية في 5 مناطق تعليمية فقد ثم ما لبث أن توسع توزيع تلك الوجبات على عدد أكبر من المناطق مع بعض الاختلافات في المحتويات إلى أن توقف التوزيع في عام 1400 هـ.

وأكد أن جيل الثمانينات ومن عاصر توزيع هذه الوجبات لايزال يذكر هذه الوجبات التي تضم الأصناف والمأكولات والتي كان يتم توزيعها عبر عربات تبريد وثلاجات كبيرة تم وضعها أمام المدارس.

وأوضح عبدالله الدهاس، المستشار التربوي أن وزارة المعارف كانت توزع وجبات الإفطار على الطلبة ليحظى كل كل طالب بوجبة متكاملة مجففة عبر برنامج التغذية المدرسية في وقتٍ كان فيه مصروف الطالب لا يتعدى قروش قليلة ولا يصل إلى الريال، وكانت محتويات الوجبة هي: عصير برتقال، أجبان سويسرية، خبز وحليب وأحيانًا حلة الدجاج وحلة اللحم البقري والكيك والفول السوداني.