Web Analytics Made Easy -
StatCounter
التخطي إلى المحتوى
وصلت إلى ألف جنيه في الطن.. لماذا تتراجع أسعار الحديد بالسوق المحلي
سعر الحديد

بدأت أسعار طن الحديد في التراجع، منذ بداية شهر يونيو الماضي، نتيجة لانخفاض سعر الخردة والبليت في العالم، واستمرت الأسعار في التراجع المستمر حتى سبتمبر الماضي، إلى بداية شهر أكتوبر الحالي.

وبينت شركة حديد عز من خلال مصراوي للتجار أن سعر الحديد سيتراجع  خلال الأيام القادمة في السوق، ليبلغ طن الحديد الأطول 11890، والحديد اللفائف  10890، نتيجة لانخفاض سعر طن الخردة من 235 دولارًا إلى 220 دولارًا منتصف شهر سبتمبر، وسعر طن البليت من  370دولارًا، إلى 370 دولار.

ومن المتوقع حدوث انخفاض آخر في سعر الحديد خلال الأيام المقبلة ، نتيجة لحالة الركود التي تعم السوق، كما صرح محمد حنفي مدير غرفة الصناعات المعدنية بأن زيادة خام الحديد المعروض في السوق، سيؤدي إلى تراجع سعر الحديد بشكل كبير في الأيام القادمة.

كما أعلنت وزارة التجارة والصناعة منذ منتصف أبريل الماضي أنها ستفرض رسوم مؤقتة على واردات الحديد والصلب تقدر بـ  25%، وعلى  البليت بنسبة 15% وذلك لمدة 180 يومًا.

بعدها تقدم عدد من مصانع الدرفلة بطلب للطعن على هذا القرار، موضحة أنها اضطرت إلى وقف إنتاجها نتيجة لزيادة أسعار الحديد.
و انعقد اجتماعاً للجنة الاستشارية في منتصف شهر سبتمبر، لاتخاذ قرار بشأن وضع تقرير نهائي لفرض رسوم على واردات مصر من خام البليت المستخدم في إنتاج الحديد، وذلك لقرب انتهاء فترة الـ180 يومًا الخاصة بفرض الرسوم المؤقتة، والذي تنتهي يوم 14 أكتوبر.

مصدر هذة المقالة :

المصدر : اليوم السابع