Web Analytics Made Easy -
StatCounter
التخطي إلى المحتوى
الخطوة الثالثة لإيران قد تشمل رفع نسبة اليورانيوم المخصب
الاتفاق النووي

تبحث إيران الخطوة الثالثة بشأن تقليص التزاماتها تجاه الاتفاق النووي لتحذر بذلك الدول التي وقعت على الاتفاق النووي إن لم تلتزم بالاتفاق وتكتفي بالحلول الكلامية سوف تصعد موقفها للخطوة الثالثة وهي تخصيب اليورانيوم بنسبة 20%.

وبحسب ما نقلته وكالة إرنا الإيرانية عن عباس موسوي المتحدث باسم الخارجية الإيرانية يوم الإثنين الماضي في مؤتمر صحفي قوله: “لم تعلق الآمال على أي بلد سواء أصدقائها، كالصين وروسيا، أم الدول الأوروبية، والمهم بالنسبة إليها هو تنفيذها الالتزامات الواردة في الاتفاق النووي “وأضاف أن إيران تتخذ قرارها بناءً على مصالحها الشخصية وأنها لا تسمح لنفسها أن تكون ورقة في يد الآخرين وأن استقلاليتها القومية وأمنها القومي هو من يحركها.

كما أعلن  المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي أن بلاده قد تخطت النسبة المتفق عليها في الاتفاق النووي في عام 2015 وهي 3.67% وعبر بقوله: “نحن لا نحتاج نسبة العشرين في المئة الآن، ولكن إذا احتجناها فسوف ننتجها. وحينما تجاوزنا مستوى 3.67 في المئة من التخصيب، لم تكن هناك عقبة أو مشكلة” وتابع أن زيادة عدد أجهزة الطرد المركزي هو أحد الخيارات المطروحة أمام إيران للتخلي عن التزامها في الاتفاق النووي.

كما قال  كمالوندي أنه على الدول أن تتحرك بسرعة للوفاء بالتزامها بالاتفاق النووي لأن إيران سوف تواصل تقليص اتفاقها النووي.