Web Analytics Made Easy -
StatCounter
التخطي إلى المحتوى
نتائج إنتخابات مجلس الشعب المرحلة الثانية محافظة المنوفية| أسماء الفائزين فى إنتخابات البرلمان لمحافظةالمنوفية
محافظة المنوفية

تعرف على نتائج وأسماء الفائزين في إنتخابات البرلمان لدوائر محافظة المنوفية
غرفة العمليات المركزية لمحافظة “المنوفية”نتظام العمل فى لجان المحافظة
شهد اليوم الثانى من المرحلة الثانية، لإنتخابات مجلس النواب، إقبالا من الناخبين منذ فتح اللجان فى الصباح الباكر للإدلاء بأصواتهم، وفى القليوبية توافد الناخبين على اللجان، وسط إجراءات أمنية مشددة من قبل قوات الشرطة والجيش الذين بدأو بتأمين اللجان والمقرات الإنتخابية وفحصها بواسطة خبراء المفرقعات والدفاع المدنى. فيما تسبب “انفجار” ماسورة المياه الرئيسية ،لمنطقة بيجام بحى غرب شبرا الخيمة بشارع الـ25 للمرة الثانية صباح اليوم، فى حالة من الشلل المرورى وصعوبة مرور الناخبين ومنع وصولهم للإدلاء بأصواتهم فى اليوم الأخير للمرحلة الثانية من الإنتخابات. وإستمر تدفق المياه لمدة 7 ساعات متتالية، دون تحرك المسئولين بشبرا الخيمة، وحاول المواطنون فتح البالوعات لتسريب المياه إليها دون جدوى، مما أدى إلى غرق المحلات والمنازل والشوارع الرئيسية بالمنطقة، والتى تعد الطريق الرئيسى المؤدى إلى عدة مقرات فرعية إنتخابية مثل مدرسة أسامة بن زيد ومجمع مدارس الملاح. وإستغاث مواطنو شبرا الخيمة بالمهندس محمد عبد الظاهر محافظ القليوبية وبرئيس اللجنة العامة للإنتخابات بسرعة التحرك وإرسال سيارة لشفط المياه المتراكمة فى الشوارع لفتحها أمام الناخبين وقائدى السيارات والمارة. وتأخرت لجنة الوحدة المحلية لقرية ناى والتى تضم لجان رقم 45.46 بعدد 4000 صوت ولم تفتح أبوابها أمام الناخبين، بسبب إعتراض قوات أمن تأمين العملية الإنتخابية دخول سيارة رئيس اللجنة المشرفة على الإنتخابات بالوحدة المحلية بسبب عدم إتساع المكان للسيارة، وتحاول قيادات أمنية التدخل لحل المشكلة. وفى جنوب سيناء فتحت جميع المقار الإنتخابية فى جنوب سيناء أبوابها أمام الناخبين لإستقبال الناخبين فى اليوم الثانى من المرحلة الثانية للإنتخابات البرلمانية. وفى الشرقية توافد عدد من الناخبين على اللجان بالدائرة الثالثة ومقرها مركز بلبيس، فيما فتحت اللجان الإنتخابية فى مدارس محافظة الشرقية، أبوابها للناخبين تمهيدًا للإدلاء بأصواتهم فى الإنتخابات البرلمانية لسنة 2015. وشهدت اللجان تعزيزات أمنية من قبل قوات الشرطة وقوات الجيش الثانى الميدانى، فى محيط اللجان لتأمين المواطنين خلال عملية الإقتراع. وفى الدائرة الرابعة بالشرقية ومقرها العاشر من رمضان بدأت 45 لجنة عملية التصويت، حيث فتحت اللجان الإنتخابية أبوابها أمام الناخبين وسط حراسة أمنية مشددة من قبل رجال القوات المسلحة والشرطة. وكثفت أجهزة الأمن من تواجدها بمحيط اللجان وعززت تواجدها بالقرب من اللجان التى حدثت أمامها مشادات أمس بالكيرهاوس والـ33 والـ55، وتم نشر قوات الأمن فى الطرق المؤدية للجان. وإنتشر مندوبو المرشحين باللجان وأمامها للبدء فى متابعة تانى أيام الإنتخابات وفى بداية اليوم كانت الملاحظة الأولى زيادة عدد المندوبين بشكل ملحوظ يفوق عدد الناخبين. وفى الغربية، تأخرت عملية فتح اللجان بالعديد من قرى مركز طنطا عن المواعيد الرسمية المقررة من اللجنة العليا للإنتخابات، بسبب تأخر القضاة، أو مندوبى المرشحين المسجلين رسميا. وأكد المرشحون بقرى المركز أن لجان رقم ” 138″ بقرية دفرة، و”169 “، و ” 166 “، و”167″، بقرية إخناواى التابعة لدائرة المركز ما زالت مغلقة بسبب تأخر وصول القضاة. وفى المنوفية، تأخر فتح 27 لجنة أبوابها أمام الناخبين بمراكز قويسنا،تلا، منوف، شبين الكوم، الباجور، وذلك بسبب تأخر وصول القضاء، الأمر الذى تسبب فى حدوث غضب من الأهالى وخاصة فى قرى الريف، نظرا لتواجد الأهالى أمام اللجان منذ الصباح الباكر للإدلاء بأصواتهم داخل صناديق الاقتراع لاختيار مرشحهم. وفى بورسيعد، تأخر فتح 8 لجان لتأخر القضاة بمدرسة الثانوية التجارية بسبب تأخر القضاة. وفى الدقهلية، أصيب الملازم أول أحمد إبراهيم وهو أحد الضباط المكلفين بتأمين الإنتخابات بدائرة بلقاس بوعكة صحية، وتم نقله إلى مستشفى بلقاس العام، وتبين إصابتة بارتفاع فى ضغط الدم واضطراب فى ضربات القلب، وتم دخوله إلى العناية المركزة القلبية بمستشفى بلقاس المركزى مازال فى العناية المركزة وحالته مستقرة، وقد أصدر حسام الدين إمام محافظ الدقهلية قرارا بتحويله إلى مستشفى الطوارئ الجامعى بعد استقرار حالته، إلا أن الضابط رفض ذلك وفضل البقاء بالمستشفى.
وسوف يوافيكم  موقع” الحرية” بأخر تطورات ونتائج وأسماء الفائزين في إنتخابات مجلس الشعب لمحافظة.